المحرر موضوع: استمارة الطفل الخاصة بالمعلمة  (زيارة 1479 مرات)

غير متصل الإدارة

  • الإدارة
  • *****
  • مشاركة: 26
  • من حقي أن أتعلم معك
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • مشروع الرياض الدامجة
استمارة الطفل الخاصة بالمعلمة
« في: أيلول 06, 2012, 08:03:10 صباحاً »
رنا نصر، متابعة ومنسقة في مشروع الرياض الدامجة

تعتبر استمارة الطفل الخاصة بالمعلمة أداة جديدة تساعد المعلمة الدامجة على فهم الطفل بشكل أفضل، وبالتالي على العمل معه خلال العام الدراسي على أسس صحيحة.
وهي أداة تساهم أيضا في تأسيس شراكة جيدة بين المعلمة وأسرة الطفل، من خلال اعتماد الإستمارة على معلومات يجب أن تتحصل عليها المعلمة من خلال أسرة الطفل عبر نقاش شفاف.
والاستمارة التي نتحدث عنها هي فكرة انبثقت أثناء عمل مشروع الرياض الدامجة مع كوادر الرياض المستهدفة بالمشروع. إذ قامت معلمات كل روضة، بعد حصولهن على التدريبات والمهارات، بوضع تصورات خاصة بالروضة نفسها لهذه الاستمارة، بحيث تأخذ بالحسبان التجربة العملية لكادر الروضة، والمجتمع المحلي المستهدف.
ومن ثم تم تقديم هذه النتيجة إلى وزارة التربية، التي أيدت هذا التوجه وأقرت الاستمارة بصفتها جزءا من عمل الروضة، بحيث باتت استمارة رسمية في رياض الأطفال المعنية، أي التي أنجزت هذه الأداة.

فما هي هذه الاستمارة؟
الاستمارة هي ورقة تتضمن خانات لمعلومات مختلفة عن الطفل، وبعض المعلومات الضرورية عن الأسرة.
فمثلا تتضمن معلومات عن ترتيب الطفل بين أخوته، الأمراض التي عانى منها، سلوك الطفل في المنزل، تلاؤمه الاجتماعي، هواياته، ما يفضله أثناء التعزيز..
وهذه المعلومات تسمح للمعلمة أن تكون صورة عملية متكاملة عن الطفل. كما تسمح لها بتعزيز العلاقة التشاركية بينها وبين الأسرة، والتي تنعكس مباشرة لمصلحة الطفل، عدا عن أنها تضع الأسرة في جو البيئة الخاصة بالروضة، مما يخفف من أعباء "عدم التفهم" التي تعاني منها كوادر رياض الأطفال عموما مع بعض الأسر التي تركز على "التعلم" الكلاسيكي دون الأخذ بالحسبان عمر الطفل وخصائصه وأدوات التعلم الحديثة.
كما تتضمن الاستمارة ملحقا خاصة بكل معلمة يسمح لها بتوثيق عملها وملاحظاتها خلال العمل، تطلع عليه هي فقط، ويساعدها على تبين الثغرات التي واجهتها، ومراكمة التجربة والاستفادة منها.
وتشكل الجلسة بين المعلمة وأسرة الطفل، التي يتم من خلالها الحصول على المعلومات، فرصة مناسبة لتعارف جيد بينهما، وكذلك فرصة لتعزيز مشاركة الأسرة في العملية التربوية من خلال زيارات دورية للأسرة إلى الروضة (في أوقات مناسبة)، ومشاركة الأسرة في صنع وسائل تعليمية مثلا، أو في الاحتفالات والنشاطات الخاصة بأطفال الروضة.
وبالتالي، فإن هذه الاستمارة هي استمارة فردية، أي تتم من خلال جلسة فردية تقوم بها معلمة الطفل نفسها مع أسرته، ويجب أن تكون في بداية العام الدراسي لتتمكن المعلمة من البدء بعملها على أسس صحيحة من فهم الطفل.

وبشكل عام، يمكن وضع النقاط التالية كنتائج مرجوة من الاستمارة:
-  تعد هذه الاستمارة آلية لمعرفة الطفل  بمختلف النواحي وفي كافة مراحل النمو.
- بناء علاقة تشاركية مع الاسرة من خلال التفاعل بين المعلمة والاسرة حيث تشعر الاسرة باهتمام المعلمة بطفلها من خلال الاسئلة والاستفسارات واعطاء اهمية أكثر للطفل.
- إعداد الخطط التربوية الخاصة خلال العام الدراسي وتوثيق المبادرات للمعلمة والتغييرات التي طرأت على كل طفل  في غرفة الانشطة، اي ان هذه الاستمارة سوف تطبق على جميع الاطفال من قبل المعلمات، حيث تقوم كل معلمة بتطبيقها على اهل اطفالها بشكل فردي.
- اكتشاف احتياجات الطفل التربوية والتعرف على الفروقات الفردية ومراعاتها عند تنفيذ الانشطة .

عن موقع "مشروع الرياض الدامجة
دمشق، شارع بغداد، حي النحلاوي، مقابل السخني للتجارة
تلفاكس: (00963)(11) 4437018
موبايل: 0944857607
إميل: ion@gmail.com" class="bbc_email">syrianintegrat ion@gmail.com